الصوت السعـــودي الــحـــــر
اهلا بالزوار الكرام وحياكم الله

الصوت السعـــودي الــحـــــر


 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  
نــــختــــــلف فــــــــي الاراء والتــــــوجــــــات وفـــــــي كـــــــل شــــــيئ إلا الــــــوطــــــن فــــــالــــــوطــــــن للـــــــجــــــميـــــــــع وامــــن الـــــــــوطـــــــن خـــــــط احــــــمــــــر تســـــقط الـــــمطـــــالب ويــــــبقـــــى الوطن وأمنــة

شاطر | 
 

 اسئلة من باب الوطنية اسئلها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الصوت الحر

avatar

ذكر
سعودي حر : 1
عدد المساهمات : 132
تاريخ التسجيل : 22/02/2011
الصوت الحر : 307
العمر : 40
الموقع : السعوديه

مُساهمةموضوع: اسئلة من باب الوطنية اسئلها    الخميس نوفمبر 10, 2011 9:40 pm

منذ العصور والقرون الماضية بدايتا بالحروب الاوروبية القديمة في زمن تشكيل المماليك ورسم الكيانات وحدود الدول ونفوذها إلى يومنا هذا وكل ما يؤرق الحاكم والقائد هو الولاء له و لبلده وفكره الذي يتوائم مع واقعة وهذا يتحكم بة مدى الصدق الوطني بين الحاكم القائد ونفسة مع موالية ففي ذلك الزمان كان هناك قاده وطنيون ثاروضد العبودية والظلم وخاضو الحروب لتحرير النفس والعقل والوطن خاض بعض القاده الخالده اسمائهم إلى الان كسلسلة ملوك بريطانيا العظمى رغم مطامع ملوكها التوسعية ولكن اتحدث عن تاسيس الدولة ومرورا بالاسكتلنديون والاسبان والبرتغاليون حروب ومعارك لاجل اوطانهم واخذو ينشؤن بلدانهم على اساس واحد هو حب ((الوطن والوطنية )) وقد ساعدتهم الكنسية على ذلك فاخذت تلك الحروب بعدين في غالبها .. بعد وطني وبعد اخر ديني لخدمة الكنسية وتوسع خدامها وترويج لافكارها ودينها على اختلاف الكنائس سواء كانت برتوستانت أو كاثوليك إلا إن الكنسية بعد تلك الحروب عانت وحوربت وظربت دور العباده وماتحملة من قيم باعتقادهم واصبح الانحلال الاخلاقي وليس العقلي والعلمي من تداعيات تلك الحروب على الكنيسة . دول وحظارات وشعوب تسلسلت إلى يومنا هذا ولا زالت قائمة تعددت الاجيال وتبدلت الاسماء ولكن بقيت روح الوطن ويربون كل جيل على حب بلادهم كل تلك الحروب والدماء كان القاسم المشترك ولازال لشن هذه الحروب لدى تلك الشعوب وقادتها رغم اختلاف الاهداف هو ((الوطنية)) وحب ((الوطن )) والاخلاص للوطن والتضحية في سبيل الوطن الوطن كلمة واسم غني وتتداخل فية اسمى المعاني والعبارات الجميلة . في الغرب كانت افعالهم ابلغ تعبير عن حب الوطن والشواهد لا حصر لها تضحيات وتفاني واخلاص حقيقي لبلدانهم
يختلفون في الثقافة
يختلفون في اللون
يختلفون في العرق والاقلية
يختلفون في الديانة يختلفون في كل شي إلا الوطن الكل متحرك في عقولهم وخلفياتهم ولكن الوطن باقي في قلوبهم يسقط الكل مقابل صمود الوطن هناك شواذ نعم ولكن لا يشكلون 2 % من باقي شعوب الغرب تسلحو بالعلم والمعرفة وادركو إن السلاح الحقيقي ليس بالبندقية والدبابة انما بالعلم والثقافة العلمية اعطو عقولهم مساحة للتفكير والابداع وتبنو كل نابغة وعقل نير في كل مجال من مجالات الحياة صرفو على البحوث واقعيين ولا يخدعون انفسهم واحترمو الانسان المواطن كل ذلك في سبيل واحد هو الوطنية مجتمعات متعلمة تجد حروبهم الثقافية والفنية والدينية والعسكرية والاقتصادية كلها تسخر في سبيل رفع اسم بلد معين من اسماء بلدانهم ومن سخريه القدر والمضحك المبكي حتى خيراتنا ايضا سخروها لهم واستغلوها خير استغلال بمساعده قادتهم ورموزهم القيادية وبتهاون منا ومن قادتنا
نختلف معهم في في بعض التفاصيل الخاصة نعم ... ونمقت بعض تصرفاتهم تجاهنا ايضا نعم .. ولكن لهم الحق في ذلك ويستحقون ما وصلوا الية ولا يعتقد كل من ينظر إلى قشور الموضوع إني اروج لهم ولكن انا هنا اقارن بين ماقدمتة الشعوب الغربية لاوطانها وبين شعوبنا نحن وماقدمناه لبلداننا وعالمنا البائس المحطم
ففي عالمنا ضربت كل القيم الانسانية وحوربت العقول واضطهد الانسان ظرب الدين روح الانسان المسلم وابداعة والقوه الداخلية فية خاصة في الدول أللتي شملها الاستعمار والانتداب الغربي اللذي توسع بعد استقرار حدوده الاصلية واصبح يبحث عن تامين لمصالح شعبة وظربت كل قيمة حقيقة اكتسبها الانسان العربي من تاريخة وماضية بمساعده العرب انفسهم وجائت حقبة التخلف ونشر ت وانتشرت افكار بعيده عن الواقع العربي المسلم وادراك الانسان الشرق اوسطي الذي تربى على قيم اسلامية عربية وانبهر العرب بعظمة الغرب وافكاره جبرا أو مستفيدا منها انشئ المستعربون والعرب انفسهم افكار تعزز روح التخلف في عقل الفرد ابتعدو عن شمولية فكر الوطنية واصبحت الوطنية لاتتجسد إلا في اعتناق الاشتراكية والقومية والشيوعية بمعنى استوردنا افكار لاتتعايش وفق مبادئ وفكر الوطن العربي و تجد الشعراء والمتثقفون يروجون لهذه القيم سخرو كل مفردات اللغة العربية نشيدا ومدحا وعزلا وتخليدا لهذه الافكار وقادتها بعيدا عن اللب الاصلي للمواطنة وهي تراب الوطن وهذه من مأسي الغرب وحروبهم علينا وان سقط هنا أو هناك فتاك من دفاترهم الرئاسية تمجد تراب الوطن ابتداء من كذبة القائد العظيم في نظر القوميون والماركسيون والعفالقيون (ميشل عفلق ) وتسميات ما انزل الله بها من سلطان وكل فكر يحارب الفكر الاخر جمال عبدالناصر وعبدالسلام عارف وصدام حسين وحافظ الاسد إلى نجلة بشار اتعسو واقعنا بحب الوطن بالمقلوب وخداعهم لشعوبهم وللشعوب المتعاطفة إلى إن كسرت وهدمت اصناهم وحصونهم وانكشف زيفهم وتخلفهم
ربما هو القدر اللذي شاء إن تكون منطقتنا منطقة ساخنة ومرمى لكل فضلات عقول الغرب وافكاره ومقصود إن تكون كما هي تخلف وجهل وافكار تنافي العقل والمنطق حتى يتاح لكل متسلط إن يحكم ويتحكم في عقول البشر والشعوب مما ادى بها إلى كل مظاهر الدمار والفقر الفكري ولكن إلى متى سؤال لا يوجد له جواب
.. (((نقطة من اول السطر )))
لا يهمني الواقع الخارجي انما اتفرج بعقلي وادراكي لكي اخذ العبره والعضة واريد إن اركز على الواقع المحلي فالواقع المحلي لناخذه من البداية منذ إن بدأت فكره استرجاع ملك الاجداد وتوحيد الوطن لدى مؤسس بلدنا وفكره اعاده الخطاب والقيمة الاسلامية الصحيحة ونشر الفكر الاسلامي الذي يتعايش مع واقعنا ومقت عباده القبور وتوحيد العباده لله لدى الشيخ محمد بن عبدالوهاب رحم الله الاثنين لو سمح لي المقام ان اقارنها بالحروب الاروربية فهي حرب ثارت ضد الظلم والتخلف واستعباد الناس ونسبة الاختلاف تكمن في الدين وللتوضيح حتى لا يلتبس الموضوع فالملك عبدا لعزيز ثار ضد التفرقة والشتات وامن الناس والعامة وثابر لتوحيد القبائل والمقاطعات والمناطق تحت اسم واحد وقائد واحد والشيخ محمد بن عبدالوهاب ثار لتوحيد العباده لله تعالى وعوده الناس لدين الله الصحيح وسنة رسولة الكريم وفي ثنايا الموضوع لي توضيحات اكثر
منذ إن وحد الملك عبدالعزيز السعودية إلى ان اسس دولة واعترف بها وبمؤسساتها الناشئة و ساعدتة مشيئة الله إن يجد دخل لخزينة الدولة يعينه على استمرار ما اسسة إلى هنا كل هذا عمل جبار ومعجزه بمقياس ما وصل له غيره من اللذين سبقوه في انشاء دولهم ولندع الكذب والافترائات جانبا فلنا اجدادا لهم مصداقية اكثر من المنظرين والحاقدين والحاسدين شاركو بغالبية تلك المعارك وقالو لنا كيف عانو وتعبو وضحو لتوحيد هذا الكيان رحمهم الله جمعيا
كانت معارك الملك عبدا لعزيز فيها معاني وطنية ففيها انشاء وطن ورسم حدود للوطن وحلم بناء الوطن وفيها مصالح للعباد بامنهم وطرد الدخلاء والمستبيحين لاعراض واموال تلك المكونات أللتي كانت قائمة واخذت في بعض ابعادها بعدا دينيا لتوحيد البلد على كلمة لا اله إلا الله محمد رسول الله إلى الان نحن نسير بخطى سليمة واهداف نبيلة فالجنود والمجاهدين اللذين مع الملك عبدا لعزيز وطنيون من الطراز الاول لانهم فهمو معنى كلمة وطن فيهم غيره فطريه على الدين وعلى وطنهم لم يكونو جنود أو جيش تقليدي قوي انما مجموعة افراد اتفقو على روح واحده وهدف واحد إلى إن كونو قوه من عدم لان الهدف سامي هو انشاء وطن وقيم دينية انسانية تدعو إلى توحيد الله
خلف الملك عبدا لعزيز ابنائة الملوك رحمهم الله جميعا وكملو المسيره في تعزيز بناء اركان بلدنا وجاحد من يقول اننا لم نحقق تنمية واقتصاد ومؤسسات دولة انما ما حقق هو انجاز لمرحلة سابقة لاتواكب عصرنا الجديد اكتمل البناء منذ منتصف عهد الملك فهد وقفزت المملكة قفزات تاريخية ولكن انتهت وتوقفت مرحلة البناء ومرحلة الملك فهد هي ختام مرحلة البناء هنا نتوقف وفاصل تاريخي اعتبرها وقوف للمسيره بقي الان مرحلة التطوير والتحديث هناك جهود في عهد الملك عبدالله ولكن المشكلة انها تسير ببطئ والعقبات كثيرها امامها تريد غربلة لانها ترسبات وتراكمات سنين من الصعب إن تطور بسرعة ولكن مع هذا فالامر كانه سير سلحفاه . الملك عبدالله وطني واصلاحي ويريد التطوير والتحديث وروحه الوطنية كبيره اكبر من من روح محدثكم ولكن هو لوحده ضد التيار
منذ عام 1997 إلى يومنا هذا ما اللذي تحقق للمملكة من انجازات يذكرها التاريخ ولا انظر إلى إلى انجازات على مستوى شخص انما على مستوى الامة ؟؟
أريد جوابا يقنع من يجاوب قبل إن يقنعني !! بسراحة وبكل اسف السعودية اهملت الجانب الوطني وغرسة في الاجيال أللتي تعاقبت بعد ذلك الجيل الخالد مما سبب توقف لعملية بناء الامة قد اجد عذرا لان الحروب والمطامع الغربية كانت هاجس تلك الحقبة ومنطقتنا منطقة حروب وكوارث ولكن هذا لا يمنع ان ياتي ذا لب وينوه ويحث على هذا الجانب المهم وتفاصيل معانيه بكل اسف اختزل الوطن في القبيلة والعائلة وهذا خطاء فادح
إذا اردنا إن نتطور فل نكاشف ونصارح انفسنا اولا الحكومة السعودية انشئت مباني من التاريخ القديم وعدلت في التصاميم والشكل الخارجي للمباني في كل مرحلة وحقبة سواء للوزرات أو للمصالح الحكومية والخدمية على اختلافاتها ولكن المحتوى وفكر ونوعية من يدير هذه المباني ؟ هنا مشكلتي من يجاوب !!
لماذا قلت توقفت البناء والتطوير لاننا لم نبني الانسان السعودي الجديد وانأ لا اتكلم عن مجتمع انما اتكلم عن فكر والحكومة لم تجد لغة تفاهم بينها وبين الانسان السعودي العصري ولكي أكون منصف لم تكثف جهدها بمعنى إن هذا الوطن هو وطنك ووطن ابنائك من بعدك فلا يصح إن تمتهنة لاهداف ومصالح ضيقة هنا تبرز الوطنية ومعنى الوطنية
الحكومة السعودية لم تقصر في الرفاه المعيشي للفرد وحاولت بذل جهود كبيره لكي يكون المواطن مرفة وكل متطلبات الحياة في متناول يده بكل يسر وسهولة متى ما اراد ولم تكلف المواطن باجباره بخدمة بلده بل جعلت الأمر اختياري من اراد فل يتفضل هذا في مرحلة معينة ونتج من خلال هذه المرحلة جيل لا يعرف معنى وطن ولا يعرف معنى مواطن
في البلدان الغربية من باب الوطنية خدمة العلم وخدمة المجتمع بمعنى إن من ينهي تعليمة العام اجباريا يجب إن يخدم العلم في الجيش الوطني ففية يخدم المواطن وطنة بلبس البدلة العسكرية لمده معينة ويتدرب على كل شي من حمل السلاح إلى قياده الدبابة وبعض الجيوش تساهم في مشاريع البنى التحتية لبلدانها فلماذ لا يفعل هذا الجانب المهم لان المواطن من خلال هذا التفعيل قد يتعلم مبادئ لا يتعلمها في مقاعد الدارسة فعلا اتمنى إن يكون هناك تجنيد اجباري لشباب تعود بعضة على الترف ويعاني من فراغ ادى بة إلى سلوك ناشز اما ضد بلده أو ضد مجتمعة أو ضد نفسة ويجب إن فعل هذا الأمر وإن يكون التركيز على الروح المعنوية وتكثيف الدورات أللتي تبين معاني كلمة وطن ووطنية
هناك مثلا النشاط الطلابي عبر المدارس فلا اجد ضيرا إن يدخل الطلبة دورات نوعية في تفسير معاني الوطنية على شقين نظري وعملي ففي المجال العملي اقحام الطلبة ببرامج لخدمة المجتمع من خلال مساعده من يستحق المساعده وتفعيل الجانب الخيري ومظاهر التكافل الاجتماعي بين طالب علم ومحتاج لرعاية هذا باب من ابواب الوطنية وقد يحوز على اهتمام مجموعه من الطلبة وتنمي هذا الفكر
في المقار والوزرات لا اعلم مالذي يكلف الدولة إن تجعل هناك عملية تبادل زيارات وتبادل خبرات بين مختلف الوزرات وعمل دورات تدريبية للموضفين وابراز اهداف وضيفة كل فرد أي بمعنى إن يكون هناك ترسيخ فكر لدى الموظف انة مجرد مصرف وراعي لمصالح مراجعية وان من باب الوطنية الاخلاص والتفاني بالعمل وتعريف الموضف بمعنى وقيمة العمل لكي يصبح موظف منتج واتباع اخر ما وصلت له الدوائر والمصالح المتقدمة علينا في الدول المتطوره هذا باب من ابواب الوطنية
طبق هذا على كل الوزارات وانظر اخي الكريم اختي الكريمة ماهي النتائج وكلامي هذا ليس من الخيال فانا اتحدث عن دولة وعن مشروع بناء جيل متطور استطاع غيرنا الوصول الية ومن سافر للخارج وخاصة الغرب يعلم إني اتحدث بكل واقعية ولكل الفاصل بيننا وبينهم الاخلاص والعمل والاراده
نحن تجاهلنا الفكر الاسلامي والمنهج الصحيح وشوهنا الاسلام بايادينا واصبح الاسلام محصورا فقط بين حلال وحرام ومكروه ومباح علما إن الاسلام هو اوسع واشمل مما ذكرت حورب الدين على ارض الدين في بلادنا ومن ابنائنا حوربت ثقافتنا صحيح إن الدين لا وطن له ولكن الوطنية تدخل في باب نشر الدين وفكره وتطبيقة على الوطن اولا ومن ثم الانطلاق بة إلى فضاء العالم الخارجي تجاهلنا إن فكر الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الذي امر بة الله ليس في المجمعات التجارية وملاحقة من تخلف عن الصلاه والتجسس على الناس الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر حوصر فقط في الثنايا أللتي ذكرتها هل من الدين هذا هل من الوطنية
هناك قضية بالنسبة لي قضية مهمة حيث إن الدولة اعطت لها جانبا من الاهتمام وان تفاوت من مرحلة إلى مرحلة ولكن هو جانب من الجوانب المهمة وتمس الامن الوطني وهي قضية الابتعاث والمبتعثين
ابتعثت الدولة اجيال مختلفة بقصد تطوير كفائة وادارك وفكر الانسان السعودي ولكن اهملت الدوافع الوطنية أللتي من اجلها ابتعثت طلابها وموضفيها ولم تركز عليها بل اعتبرت موضوع الابتعاث واجبا ومن باب الابتعاث فقط فلو نظرنا إلى الفوائد والمكاسب مالفائده أللتي جنتها البلد من المبتعثين غير وضائف وامتيازات بدون انتاج وعمل يفيد الوطن ويعود بفائده على فئات الشعب الاخرى !!؟؟ فلم اجد واحدا من المبتعثين وممن نهلو من علم الغرب وتعلم على ايدي الغرب يطبق ما تعلم في مكانة الوضيفي والخطاء هنا قد يكون مشترك لكي أكون قريب من الواقع فلم تحدث الدولة لدينا قوانين وصلاحيات تتيح للمبتعث إن يمارس ويطبق ما تعلم قد أكون مخطئا ولكن اريد إن ارى الفائده من برنامج الابتعاث تعود للبلد بخير ايضا لم اشاهد من المبتعثين من طور وزاره وطريقة ادائها وتعاطيها مع قضايها وخططها
فمثلا اين المبتعثين من قضية مناهج وطرق التعليم لدينا هل الخطاء من الوزراه انها لم تتح لهم المجال والمناخ كي يقدم لنا المبتعث برنامج تعليم متطور ام اقتصر التطوير على دمج الجنسين من باب كسر الحواجز النفسية بينهم ومن باب تقليد الغرب
اين المبتعثين من علم الهندسة والعلوم الدقيقة في المجال الزراعي وغيره من المجالات الحساسة
اين المبتعثين من علم الاجتماع وطرق وسبل ودراسة الظواهر الشاذه والتقليعات الغريبة والتحولات في سلوك المجتمعوالاسره وطرق التربية الحديثة للناشئة مع الاخذ بعين الاعتبار التعاليم الدينية اين المبتعثين من علم الاحصاء اين المبتعثين من الثقافة والمعرفة والعلوم النظرية أللتي تحاكي العقل وبواطنة اين المبتعثين من علم التدريب المهني والفني واين إلى مالا نهاية اسئلة كثيره لا اجد لها جواب ؟!
كل الجيل السابق المبتعث لم يخلق لنا جيل مثقف متعلم بمعنى الكلمة
اين الروح الوطنية وحب الوطن هل الخلل من الحكومة أو من المبتعثين انفسهم هل احبطو من واقعنا اللذي لازال في فتره البناء القديم أو استسلمو وخسرو المعركة مع المستفيدين من مرحلة البناء ام انهم استكبر على واقعنا ولم يبادرو بانتشال هذا الواقع من خلال مناصبهم واماكن مسؤلياتهم
لا أريد إن اعمم ولكن ما شاهدتة من المبتعثين الان اما إن يعود المبتعث لكي ينظرعلينا او يتفاخربشهاداتة أو يبحث عن مميزات وامتيازات
أو جاء بغير جلده الذي خرج بة واتى بافكار لنا ويريد طمس هوية أبناء بلده واهلة بحجة التطور والتحرر وهذه من المأسي أللتي دمرت الاسره الغربية في اخلاقها فلو توسعنا في هذا الباب تجد إن بعض من كانو مبتعثين يحاولون تكرير خطاء الغرب عندما سمح للعلمانيين واللبرالين ظرب دور العباده وحصرها في حدود ظيقة لاتاثير لها ظاهر على المجتمع هو نفسة ما يريده بعض المبتعثين الذين تشوهت افكارهم فهاهي الحرب تتكرر على الاسلام من أبناء الاسلام
أريد إن احاكي الغرب بما تقدمو علي بة من علم ومعرفة و تقنية وطريقة تقديم الخدمة لمواطنيهم في كل مجال
ياتي نوع من انواع بعض المبتعثين الذين اوهمت لهم انفسهم انهم قادرين على حكم البلد و نقمو على بلدنا واهلها وحكامها ويريدون إن يحكموا البلد هل هذا واقع ام من خيالي ...؟؟؟
قد أكون حصرت موضوعي بفئة معينة وعلقت كل التخلف الذي نعيشة انه بسبب هذه الفئة السلبية من المبتعثين ولكن من باب الوطنية اسس اجدادنا وطن ومن باب الوطنية نسئل من المسؤل عن واقعنا المتخلف ومن ساعدعلية
للاسف جوابي انا إن الخطاء مشترك من المبتعثين ومن بعض المسؤلين في السلطة لدنيا فهم من مناهضي التغيير والتحديث والتطوير لا سباب لاتمت للوطنية بشي انما من باب المصالح وشهوه السلطة
السؤال الان هل نكرر الخطاء مره اخرى ... هناك ما يفوق المائة وعشرين ألف مبتعث ما مصيرهم الان ماهي الاهداف المرسومة لعقدين قادمين من الان المرجوه منهم اتفهم مثلا إن يشغر المبتعثون حاجة الجامعات الجديده أللتي افتتحت في عهد الملك عبدالله حفظة الله ولكن مالا اتفهمة إن يكون ابتعاثهم لمجرد الابتعاث ولميزيد من الامتيازات لجيل جديد من المتخشبين .. وهل الجهات المسؤلة طورت من انضمتها لكي تجعل لهم حرية ومجال وفضاء يتحركو من خلالة و يطبقو ما تعلموه من الخارج ولا يصدمهم الواقع الذي صدم غيرهم وماهي نوعية العلم القادم لنا مع المبتعثين وخرجو من اجله وماهو الضامن لنا نحن إن تعليمهم له اثر على الاقتصاد والاجتماع والثقافة والصناعة ولانتاج جيل جديد على ايديهم وطني متعلم ومثقف ومتطور يعلم مالة وما علية تجاه بلده ووطنه يخدم ويرتقي ببلده مستقبلا
نحن نمتلك مالا يمتلكة غيرنا في الشرق الاوسط نملك ثروات مادية وثروات بشرية ونملك قيمة اسلامية فاما إن نستثمرها اسثمارا ممتازا ونستفيد من اخطاء الماضي أو إلى المجهول ونكون رهنا للغرب يفعل مايريد بنا
القياده في بلدنا تختلف عن القيادات الاخرى في بلدان مجاوره اقليميا فلم تاخذ شعار القومية والاشتراكية والشيوعية وغيرها من شعارات القرن الماضي فاتمنى إن لا نقع في اخطاء الماضي ونراجع انفسنا جميعا فالامر ليس محصورا بالمبتعثين ولكن ركزت عليهم وقسوت عليهم للامل الكبير المعلق بهم وبالعلوم والمهارات أللتي اكتسبوها .علينا إن نطور عقولنا وعقول ابنائنا وقدراتنا ونختلف في كل شي إلا في حبنا للوطن لكي يتبعنا الاخرين ونكون في المقدمة فمن هنا نستطيع إن نقود العالم العربي والاسلامي ونكون قوى عظمى في الشرق الاوسط بسلاح الدين وهذا ولله الحمد متاصل فينا وبسلاح العلم والتطور وهذا ما اطمع له لا باموالنا فالمال إلى زوال ولكن التاريخ لا يذكر إلا العلماء والعظماء فهل نحن اهل لها ؟؟؟
كل هذه اسئلة من باب الوطنية اسئلها ؟؟؟
واتمنى من باب الوطنية إن يجاوبني احد عليها ؟!!
قديكون هناك اخطاء في بعض العبارات ولكن اعذروني فلا زلت من هواه القلم والورقة ......
ودمتم ..

---------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

يادمعـه كـل مـن قـال نـايـف
عـســى عـيــني مـاتـبكـيـكـ ياابــوســـعود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رأي مستقل

avatar

ذكر
سعودي حر : 0
عدد المساهمات : 70
تاريخ التسجيل : 21/07/2011
الصوت الحر : 126
العمر : 41

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة من باب الوطنية اسئلها    السبت نوفمبر 12, 2011 4:05 am





قلم جميل


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
KSA

avatar

ذكر
سعودي حر : 0
عدد المساهمات : 155
تاريخ التسجيل : 13/05/2011
الصوت الحر : 311
العمر : 37

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة من باب الوطنية اسئلها    السبت نوفمبر 12, 2011 3:18 pm





نحتاج برنامج وطني بعيد عن القبيلة والمنطقة



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالله

avatar

سعودي حر : 0
عدد المساهمات : 37
تاريخ التسجيل : 02/08/2011
الصوت الحر : 86

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة من باب الوطنية اسئلها    الأحد نوفمبر 13, 2011 5:35 pm







براثن القبيلة المنتنة والمناطقية يجب ان تزول وتنتهي وياتي بدلا عنها برنامج وطني حقيقي هذا ما يحتاجة الجميع









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن نجد

avatar

ذكر
سعودي حر : 0
عدد المساهمات : 20
تاريخ التسجيل : 16/11/2011
الصوت الحر : 36

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة من باب الوطنية اسئلها    الأربعاء نوفمبر 16, 2011 3:32 am


كثيره لاسئلة





















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اسئلة من باب الوطنية اسئلها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الصوت السعـــودي الــحـــــر :: قلمي-
انتقل الى: